والي الدار البيضاء يعقد اجتماعا مستعجلا مع مستوردي وتجار الأغنام ويقطع الطريق على “الشناقة”

med-mhaidia wali de casablanca

عقد والي  جهة الدار البيضاء سطات، محمد مهيدية، أمس الأحد، اجتماعا استعجاليا مع مستوردي تجار الأغنام قصد اتخاذ إجراءات تواكب عملية بيع أضاحي العيد.

وانصبت أشغال هذا الاجتماع، وفق مصدر حضر الاجتماع المستعجل،  حول توفير العرض الكافي من الأضاحي لسكان البيضاء لقطع الطريق أمام “الشناقة” والوسطاء .

وكشف المصدر، أن الوالي مهيدية طلب من المستوردين والتجار عرض ما يكفي من الأغنام الأضحية في ست نقط للبيع خصصتها الولاية كأسواق كبيرة لهذا الغرض.

وتغطي هذه الأسواق كافة تراب الدار البيضاء، وبحسب المصدر نفسه، انه سيتم انزال اعداد كبيرة من الأغنام المستوردة في كل عين الشق (فضاء الخيرية القديمة) ، وفضاء المعارض سيدي بليوط، وسوق النعناع، وسوق أناسي، وسوق المجازر القديمة بالحي المحمدي، وسوق السالمية قرب سوق المتلاشيات.

وترمي الإجراءات المستعجلة التي اتخذها الوالي مهيدية، إلى حل إشكالية الاكتضاض والمضاربة في الأسعار، كما تتوخى وضع إجراءات أمنية احترازية في فضاءات للبيع لتفادي تكرار سيناريو السرقات والفوضى كالتي سجلت بالحي الحسني سابقا.

هذا وثمن مستوردو وتجار الأغنام هذه الخطوة، معتبرين أنها ستكون في صالح المستهلك  الذي ستقتني أضحية  العيد من المصدر دون وساطة ولا سمسرة وبأثمان معقولة.

أترك تعليقا

%d مدونون معجبون بهذه: