صوناصيد تخسر 24 في المائة من النتيجة الصافية لحصة المجموعة خلال سنة 2023

بلغت النتيجة الصافية لحصة مجموعة صوناصيد 65 مليون درهم برسم السنة المالية 2023، مسجلة تراجعا بنسبة 24 في المائة مقارنة بالسنة المالية السابقة.

وكما أوردت الشركة الفاعلة في قطاع الصلب والحديد، في بلاغ مالي حول نتائجها لسنة 2023، فإن هذا التطور السلبي يفَسر بسياق دولي غير ملائم.

فعند متم دجنبر 2023، ارتفع رقم المعاملات الموطد إلى 4,99 مليار درهم، أي نمو بنسبة 2 في المائة مقارنة بسنة 2022.

وبلغت الاستثمارات المنجزة على مستوى قطر التوطيد ما يعادل 219 مليون درهم متم دجنبر 2023، بارتفاع نسبته 54 في المائة مقارنة بسنة 2022. وقد هم هذا المجهود الاستثماري المعزز بالأساس الامتياز التشغيلي وتطوير منتجات جديدة.

وعلى المستوى الاجتماعي، بلغ رقم معاملات صوناصيد 4,90 مليار درهم سنة 2023، بارتفاع بنسبة 1 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2022، مدعوما بأحجام المبيعات التي شهدت تناميا بنسبة 9 في المائة سنة 2023، والتي مكنت من تغطية تأثير المنحى التنازلي للأسعار على رقم المعاملات.

ومن جهتها، استقرت النتيجة المالية عند ناقص 6 مليون درهم سنة 2023، أي تحسن بمقدار 15 مليون درهم مقارنة بسنة 2022، وذلك بفضل التحكم الجيد في حصيلة الصرف، بينما بلغت النتيجة الصافية الاجتماعية 79 مليون درهم، بتراجع نسبته 34 في المائة مقارنة بالسنة الماضية.

ومن جهة أخرى، أكدت صوناصيد أنها حافظت على هيكل حصيلة متين ومرن، بتسجيل فائض في الخزينة، بما في ذلك الأسهم وقيم التوظيف، بقيمة 756 مليون درهم نهاية دجنبر 2023.

وفيما يخص الربيحات، سيقترح مجلس الإدارة خلال الجمع العام للمساهمين توزيع ربيحة بقيمة 21 درهم للسهم الواحد برسم السنة المالية 2023.

ومن حيث التطلعات، تلتزم مجموعة صوناصيد بالإبقاء على نموذج اقتصادي مستدام، من خلال الاستفادة من الفرص الجديدة للنمو المتوقعة على مستوى السوق المغربي، مع مواصلة تطوير منتجات مبتكرة ذات بصمة كربونية منخفضة.

أترك تعليقا

%d مدونون معجبون بهذه: