الاتحاد العام لمقاولات المغرب يجري مباحثات مع فاعلين اقتصاديين من إمارة دبي

استقبل شكيب العلج، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، اليوم الأربعاء، وفدا من الفاعلين الاقتصاديين من “غرف دبي”.

ويهدف هذا اللقاء، الذي يندرج في إطار استمرارية الروابط التاريخية بين المملكة المغربية والإمارات العربية المتحدة، وفي ظل العلاقات الاقتصادية والتجارية النوعية التي تربط المغرب بدبي، إلى مناقشة آفاق الاستثمار والشراكة في مختلف القطاعات مثل الصناعة، السياحة، الطاقات المتجددة، العقار، الخدمات الصحية وأيضا الابتكار والتكنولوجيا.

ومثل اللقاء، وفق بلاغ للاتحاد، فرصة للتشبيك بين المقاولات المغربية ونظيرتها بدبي، لاستكشاف مزيد من الفرص القائمة وخلق أوجه تآزر وتعاون جديدة.

وقال  شكيب العلج إن المملكة المغربية تعيش حاليا دينامية إيجابية للغاية في مجال الاستثمار، بفضل التقدم الملحوظ الذي حققته تحت قيادة الملك محمد السادس، مما جعل المغرب رائدا على الصعيد الإفريقي، لا سيما في مجالات صناعات السيارات والطيران والنسيج والصناعات الغذائية وصناعات الأدوية وأيضا الطاقة المتجددة.

وأضاف أن اقتصاد المغرب ودبي يمتلكان أوجه تكامل مهمة،  ومن خلال توحيد الجهود، يمكن لرجال الأعمال في البلدين تسريع نموها وفتح أسواق جديدة معًا، لا سيما في إفريقيا حيث يتمتع الفاعلون الاقتصاديون المغاربة بخبرة كبيرة يمكنهم تقاسمها.

من جانبه، أكد محمد علي راشد لوتاه، مدير عام غرف دبي، أن تتمتع المملكة المغربية بمكانة مرموقة باعتبارها بوابة رئيسية للأسواق الأفريقية. وفيما تشهد العلاقات الاقتصادية والتجارية بين دبي والمغرب نمواً متواصلاً، وشدد على الرغبة في العمل مع الاتحاد العام لمقاولات المغرب من أجل تعزيز زخم التعاون الثنائي.

وقال فعاليات البعثة التجارية التي تشارك فيها 18 شركة عاملة في دبي ستساهم في بناء فرص جديدة وشراكات واعدة مع مجتمع الأعمال المغربي بما يساهم في الارتقاء بمستوى التبادل التجاري والاستثماري مع دبي.

وخلال هذا اللقاء الاقتصادي تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب وغرف دبي، بهدف إرساء إطار للتعاون بين المنظمتين، ومن أجل اتخاذ تدابير ملموسة لتسريع دينامية الاستثمارات بين المغرب ودبي، والعمل على تتبع تطورها.

أترك تعليقا

%d مدونون معجبون بهذه: