المكتب الوطني للكهرباء يؤجل صفقة الربط الكهربائي العالي التوتر بين بوجدور والدار البيضاء

أعلن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء- عن تأجيل تاريخ  جلسة فتح أظرفة التنافس على صفقة ربط جنوب بوسط المغرب بخط الكهرباء العالي التوتر.

وسبق للمكتب أن أجل هذه الصفقة لمرات متعددة كانت أخرها في شهر مارس بناء على طلب عدد من المتنافسين.

وسيربط هذا الخط  الكهربائي  ما بين الدار البيضاء ( محطة مديونة) و بين مدينة بوجدور ( محطة واد الكراع جنوب بوجدور). وتصل  قدرة الربط إلى 3 جيغاواط، من 16 ماي الجاري إلى غاية 27 يونيو المقبل على الساعة العاشرة صباحا.

وأطلق المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء- هذه الصفقة من أجل تطوير شبكة نقل الكهرباء وتأمين تزويد الأقاليم الجنوبية بالطاقة الكهربائية.

وتم تقسيم مشروع الربط الكهربائي على مرحلتين تهم المرحلة الأولى الربط الكهربائي بقدرة 1500 ميغا واط  بين جنوب المغرب ووسطه،  على أن تشغل في سنة 2026.

وتهم المرحلة الثانية الربط الكهربائي بقدرة إضافية بـ 1500 ميغا واط بين الجنوب والوسط على أن تشغل في سنة 2028.

 

أترك تعليقا

%d مدونون معجبون بهذه: