فورافريك توسع نشاطها وتوقع عقدا لكراء واستغلال مطحنة جديدة بفاس- مكناس

أعلنت مجموعة فورافريك، الشركة المغربية المتخصصة في تحويل الحبوب، عن توقيع للرفع من قدراتها في سحق وطحن القمح.

الاتفاق الموقع مع فاعل أخر لم يكشف عنه، يتأسس على كراء واستغلال فور افريك لوحدة من الوحدات التحويلية العاملة في هذا المجال بجهة فاس مكناس، على مدى 10 سنوات قابلة للتجديد.

وسيمكن هذا التوسع، وفق بلاغ لفور افريك، من زيادة قدرة الشركة على سحق 470 طنا من القمح اللين و130 طنا من القمح الصلب بشكل يومي، وهي زيادة إجمالية بنحو 600 طن يوميا.

وأعلنت فور افريك، المنتجة لعلامتي ميمونة وثريا، عن توقيع هذا الاتفاق في بلاغ لها نشر أمس الاثنين على موقعها الرسمي.

وبحسب البلاغ، فإن هذه إتمام هذه العملية الكراء والاستغلال يرتبط بموافقة السلطات المختصة وموافقة الفاعل صاحب الوحدة التحويلية الذي لم يكشف عنه، ومن المتوقع أن يتم إنهاء الإجراءات وبداية استغلال فور افريك  لهذه الوحدة خلال الفصل الثالث من السنة الجارية.

وقال رئيس فور افريك، سعد بنديدي، ان هذا العقد يمكن من التسريع من عملياتنا وبصمتنا التشغيلية وقدرتنا على السحق بأقل تكلفة استثمارية. وأضاف أن اختيار هذه الوحدة التحويلية أمر محفز بالنظر إلى موقعها وتجهيزاتها.

وسبق لفور افريك، فرع مجموعة Forafric Global Plc، أن اقتنت في يوليوز 2023، حصة بـ 90 في المائة من الشركة الصناعية “مطاحن الجنوب”.

وضخت فور افريك، أيضا، ما يناهز 100 مليون أورو من أجل توسيع قدراتها في مجال الطحن والسحق في ثلاث مطاحن، وإحداث ثلاث مطاحن أخرى يتوقع أن تدخل حيز التشغيل في 2025.

وفور افريك، فاعل رئيسي في الصناعات الغذائية بالمغرب  وأفريقيا. وتنشط المجموعة، التي تأسست في سنة 1926، في مجال المطاحن مع مجموعة كاملة من منتجات الدقيق والسميد والمعكرونة والكسكس.
وتشغل المجموعة 13 وحدة صناعية ومنصتين لوجيستيكيتين، وتصدر منتجاتها إلى أكثر من 45 دولة حول العالم.  وتصدر قدرة المجموعة إلى أزيد من مليون طن كسعة طحن سنويا، كما لها قدرة تخزينية بنحو 275 ألف طن، وتحقق رقم معاملات بمليار درهم.

أترك تعليقا

%d مدونون معجبون بهذه: