الدولة تجني 1.6 مليار من بيع حصتها في “مازاغان”  و الـ OCP يضخ 7.4 مليار في الخزينة

سجلت مداخيل الخصوصة بنهاية شهر دجنبر 2023 ما يناهز 1.6 مليار درهم. وبحسب النشرة الشهرية للخزينة العامة للمملكة، فإن هذه المداخيل تأتت من بيع حصة الدولة الكاملة التي تمتلكها في رأسمال “شركة تهيئة وتطوير مازاغان”.

من ناحية أخرى، ضخ المكتب الشريف للفوسفاط 7.4 مليار درهم في خزينة الدولة مع نهاية شهر دجنبر 2023، وذلك في إطار عائدات الاحتكار ومساهمات الدولة في المؤسسات والمقاولات العمومية.

وسجل ما ضخه المكتب الشريف للفوسفاط، وفق نشرة الخزينة الخاصة بشهر دجنبر 2023، معدل إنجاز بـ 73.2 في المائة، حيث وضع قانون مالية 2023  هدف بلوغ هذه العائدات إلى ما يناهز 10.1 مليار درهم.

وبالمقارنة مع سنة 2022، فقد بلغ مجموع ما ضخه المكتب الشريف للفوسفاط في خزينة الدولة، في هذا الإطار، 6.5 مليار درهم.

أما الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية، فقد ضخت في خزينة الدولة بنهاية شهر دجنبر 2023، ما يناهز 4 ملايير درهم، بمعدل إنجاز بلغ 114.3 في المائة وفق ما ورد بقانون مالية 2023 الذي حدد هدف بلوغ 3.5 مليار درهم من المداخيل المتأتية من المحافظة.

وفي سنة 2022 ، بلغ مجموع ما ضخته الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية في خزينة الدولة 4 ملايير درهم.

من جهة أخرى ارتفعت المبالغ الذي ضخها بنك المغرب في خزينة الدولة لتصل إلى 937 مليون درهم في 2023 مقابل 738 مليون درهم في سنة 2022.

هذا في الوقت الذي تراجعت فيه المبالغ التي ضختها مجموعة اتصالات المغرب في الخزينة حيث لم تتجاوز 360 مليون درهم بنهاية دجنبر 2023، في مقابل 786 مليون درهم في سنة 2022.

وإجمالا، بلغت عائدات الاحتكار ومساهمات الدولة في المؤسسات والمقاولات العمومية ما يناهز 13.9 مليار درهم بنهاية شهر دجنبر 2023، مقابل 13.1 مليار درهم في سنة 2022، مسجلة بذلك ارتفاعا قدره 6.5 في المائة.

أترك تعليقا

%d مدونون معجبون بهذه: